الحمل مثلا فقد يضطر الطبيب إلى عمل إجراء جراحي للتخلص من الجلد المترهل للحصول على افضل النتائج الجمالية لصقل القوام.

س: ما هي جلسات الـ LPG ؟

ج. يقوم فريق العمل بالمركز بعمل جلسات تدليك لاماكن الشفط بواسطة جهاز الـ LPG في الاسبوع السابق لعملية شفط الدهون ثم تبدأ الجلسات مرة أخرى بعد شهر من العملية ولمدة ثلاث أسابيع. التدليك بواسطة هذا الجهاز قبل العملية يساعد على اذابة الدهون السطحية ويسهل عملية شفط الدهون، اما الجلسات بعد العملية بواسطة هذا الجهاز فهي تساعد على إزالة التموجات وبعض الترهلات وتساعد على تنشيط الدورة الدموية وبالتالي سرعة التئام منطقة العملية.

س: كيف تجري عملية شفط الدهون تحت مخدر موضعي؟

ج. يقوم الطبيب المعالج بتخطيط المناطق المراد علاجها ثم عمل ثقب صغير يتم من خلاله ادخال انبوبة خاصة التخدير المنتفخ (Tumescent Anesthesia) وهو اسلوب جديد في مجال التخدير الموضعي حيث يتم حقن كمية من محلول الملح إلى مادة التخدير ومادة الادرينالين وبعد الانتظار حوالي ثلاثون دقيقة ليتمكن الجراح من ادخال انبوبة الشفط ( المبذل ) المتصلة بمحقنة خاصة أو الة الشفط بسهولة وبدون الم أو حدوث نزيف كما حدث في السابق عند استخدام التخدير العام مع الطرق التقليدية لعمليات شفط الدهون.

س: من هم افضل المرشحين لإجراء شفط الدهون وصقل القوام؟

ج. افضل المرشحين لإجراء شفط الدهون وصقل الاقوام هم الاشخاص الاصحاء الذين لديهم زيادة متوسطة في الوزن لكن هناك عدم تناسق في مقاييس الجسم نتيجة تجمعات دهنية لم تستجب إلى برنامج الحمية الغذائية والتمارين الرياضية ويتمتعون بقدر كبير من تماسك ومرونة الجلد.

س: متى يمكن العودة لمزاولة العمل أو التمارين الرياضية؟

ج. تتفاوت فترة النقاهة من شخص إلى اخر ويعتمد ذلك على عدة عوامل منها: العمر، الوزن، المنطقة المراد معالجتها، وينصح المريض بمزاولة رياضة المشي في اليوم التالي للعملية حيث ان الحركة تساعد على سرعة الشفاء ويمكن للمريض العودة إلى العمل بعد يومين أو ثلاثة على الاكثر كما يمكنكم استئناف التمارين الرياضية بعد اسبوعين، اما التمارين الرياضية العنيفة فيفضل الانتظار لمدة شهر بعد العملية على الاقل.

 

appointment المواعيد